شكراً ... لرغبتك في الانضمام إلينا .. ( تصميمي . نت )
شكراً ... لرغبتك في الانضمام إلينا .. ( تصميمي . نت )
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 ~"الغضب "~

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
Dr.kemo
طالب مجتهد
طالب مجتهد
Dr.kemo


عدد الرسائل : 237
العمر : 34
مزاجي : ~"الغضب "~ 02110
تاريخ التسجيل : 21/08/2008

~"الغضب "~ Empty
مُساهمةموضوع: ~"الغضب "~   ~"الغضب "~ Emptyالخميس نوفمبر 27, 2008 7:24 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

"الغضب"





قال تعالى:{وَالَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ وَإِذَا مَا غَضِبُوا هُمْ يَغْفِرُونَ }

"الغضب": مصدر غضب يغضب غضبًا ويقال رجل غضبان وامرأة غضبى وهو نقيض الرضا
ويطلق في العرف على الغيض والانفعال .

قال الجرجاني: الغضب تغير يحصل عند غليان دم القلب ليحصل عنه التشفي للصدر

قال ابن القيم رحمه الله: دخل الناسُ النارَ من ثلاثة أبواب: باب شبهة أورثت شكاً في دين الله، وباب شهوة أورثت تقديم الهوى على طاعته ومرضاته، وباب غضب أورث العداون على خلقه

قال مجاهد رحمه الله: قال إبليس لعنه الله: مهما أعجزني بنو آدم فلن يعجزوني في ثلاث: إذا سكر أحدهم أخذنا بحزامته فقدناه حيث شئنا وعمل لنا بما أحببنا، وإذا غضب قال بما لا يعلم وعمل بما يندم، ونبخّله في دينه ونمنيه ما لا يقدر عليه .

وقال لقمان الحكيم لابنه :
يا بني ثلاث لاتعرف الا من ثلاث ، لا يعرف الحليم الآ عند الغضب، ولا يعرف
الشجاع الآ عند الحرب، ولا يعرف الأخ الاعند الحاجه.


وقد روي انه أغلظ رجل من قريش لعمر بن عبد العزيز رحمه الله القول فأطرق عمر زما نا طويلا ثمّ قال : أردت أن يستفزّني الشيطان بعزّ السلطان فأنال منك اليوم ما تناله مني غدا؟؟ ، انصرف رحمك الله



درجات الناس في الغضب :

الدرجة الأولى:
درجة الـمُفْرِطين، الذين لا يغضبون أبداً ولا حمية لهم، مهما وقع أمامهم من عصيان لأوامر الله، أو مس حرمتهم أو كشف عوراتهم، فيكون أحدهم كالجدار لا يحس ولا يعقل، وقد قال الشافعي رحمه الله في هذا النوع: من استُغْضِب فلم يغضب فهو حمار..

الدرجة الثاني:
درجة المفرطين المغالين فيه، وهم الذين تغلبهم هذه الصفة حتى يخرج أحدهم من حكم عقله فيتصرف بلا حكمة فيضرب أو يقتل أو يفعل أشياء يندم عليها إذا زال عنه غضبه وانفك عنه شيطانه..

الدرجة الثالثة :
فهم المعتدلون وهم الذين لا يضيعون هيبة غضبهم بكثرة الغضب، وإنما يغضبون إذا انتهكت محارم الله.





اضرار الغضب :
1- غضب الله ورضى الشيطان .
2 -الصبر عليه أشد وأصعب من مجاهدة العدو .
3 -يؤدي إلى التقاطع وإفساد ذات البين .
4 -يتولد منه الحقد والحسد وهذا نقص في العقل والدين .
5- كثيراً ما يعقبه الإعتذار والندم وقد يكون بعد فوات الأوان .
6 -يجعل صاحبه لا يستفيد من الموعظة والعبرة .
7- قد يؤثر على البدن حتى يعمي البصر ويصم الآذان ويخرس اللسان ويعجز الإنسان بل قد يموت الإنسان .
8- ابتعاد الناس عن التعامل الغاضب والخوف من التعامل معه .





علاج الغضب:
1- "لا تغضب "
قال ابن القيم رحمه الله: جمع النبي صلي الله عليه وسلم في قوله:" لا تغضب " خيري الدنيا والآخرة، لأن الغضب يؤول إلى التقاطع، ودلَّ أن الغضب يجمع الشر كله، فهو مفتاح الفتن والآثام، وبريد التفرق والانقسام، ويستدل به على ضعف العقل والإيمان ".

2- قول أعوذ بالله من الشيطان الرجيم)
في الصحيحين أنه استب رجلان عند النبي وأحدهما يسب صاحبه مغضباً وقد احمرَّ وجهه، فقال النبي صلي الله عليه وسلم:" إني لأعلم كلمة لو قالها لذهب عنه ما يجد، لو قال: "أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ".

3-الوضوء:
لحديث النبي صلي الله عليه وسلم قال:" إن الغضب من الشيطان وإن الشيطان خلق من النار، وإنما تطفأ النار بالماء، فإذا غضب أحدكم فليتوضأ"حديث حسن

4-الالتصاق بالأرض:
عن أبي سعيد الخُدري رضي الله عنه مرفوعاً أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ألا وإن الغضب جمرةٌ في قلب ابن آدم ، أما رأيتم إلى حُمرة عينيه وانتفاخ أوداجه ، فمن أحس بشيءٍ من ذلك فليلصق بالأرض " . رواه الترمذي

5-ان يغير الانسان الحالة التي هو عليها:

لحديث النبي صلي الله عليه وسلم:" إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس، فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع ".

6-الانشغال بذكر الله تعالى لما في ذلك من حصول الطمأنينة والسكينة مصداقاً لقوله تعالى : { أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ } (الرعد :الآية 28)







جزاء كظم الغضب:

أن يتذكر ما مدح الله تعالى به عباده المؤمنين بقوله لما ذكر الجنة: { أُعِدَّت للمتقين }ثمَّ بيَّن صفاتهم فقال: { الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين}
وروي عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " .. وما من جرعةٍ أحبُ إليَّ من جرعة غيظٍ يكظمها عبدٌ ؛ ما كظمها عبدٌ لله إلاَّ ملأَ جوفه إيماناً " أحمد

وعن معاذ بن أنس رضي الله عنهما أنّ رسول الله (صلى الله عليه وسلم) قال:"من كظم غيظا وهو قادر على أن ينفّذه، دعاه الله سبحانه وتعالى علىرؤوس الخلائق حتى يخيره من الحور العين ما يشاء".رواه أبو داود والترمذي

ويجب أن يتذكر الإنسان أنه بغضبه وغلظته تنفر عنه النفوس وتبغضه القلوب، وأنه بحلمه ولينه تنعطف عليه القلوب ويحبه الناس، فليختر أحب الأمرين إليه. سئل عرابة الأوسي: بماذا سُدْتَ قومك؟ قال: كنت أحلم عن جاهلهم، وأعطي سائلهم، وأسعى في حوائجهم. وكان ابن عون لا يغضب فإذا أغضبه الرجل التفت إليه وقال: بارك الله فيك.

ومرَّ عيسى عليه السلام بقوم من بني إسرائيل فسبّوه، فردَّ عليهم خيراً، فقيل له: إنهم يسبّونك، وتقول لهم خيراً؟ فقال: كل ينفق مما عنده

....ودمتم بخير....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
PuRe
طالب مجتهد
طالب مجتهد
PuRe


عدد الرسائل : 484
العمر : 35
الأوسمة : ~"الغضب "~ 2nd10
مزاجي : ~"الغضب "~ 01910
تاريخ التسجيل : 22/04/2008

~"الغضب "~ Empty
مُساهمةموضوع: رد: ~"الغضب "~   ~"الغضب "~ Emptyالأحد نوفمبر 30, 2008 11:24 pm

مشكور اخينا

مثل المعتاد مواضيع جميلة ومهمة

دمت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
~"الغضب "~
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منهاجي :: آيات للتدبر-
انتقل الى: